السبت , 22 يوليو 2017
شريط الأخبار
لجنة نقابة الصحفيين في العقبة تكتب عن ابنة البادية الصحفية ناديه الخضيرات

لجنة نقابة الصحفيين في العقبة تكتب عن ابنة البادية الصحفية ناديه الخضيرات

منبر العقبة الاخباري
ذات سنه .. دخلت بنت البادية الجنوبيه عالم الصحافة والإعلام. . تحمل معها قلما نظيفا .. ووصايا اب واثق وام مؤمنة أن ابنتهم على قدر المسؤولية والتحدي…. دخلت بنت البادية الجنوبيه كأول سفيره من منطقتها عالم الإعلام والاضواء .. متسلحة بتربية وأصالة الباديه … وهدفها فى أن تكون اسما لامعا ونظيفا فى منظومة الإعلام الأردنى. .. فكانت سنواتها الأولى سنوات تجربة وخبرة ومعرفة صقلت فيها هذه الفتاة القادمة من بطن الصحراء شخصيتها الواثقة. .. معلنه عن اسم جديد ونظيف فى عالم الإعلام. .. كبر حلم النشميه وهى تقدم نفسها بثقه ومهنية عاليه أمام جيش من الصحفيين والمسؤولين ..وتقدمت الصفوف فارسة اعلاميه يحسب لها ألف حساب.. تطورت إمكانيات وقدرات الفتاه التى جاءت ذات سنه على الإعلام وكبرت أحلامها.. لتشكل مع مرور السنين حاله اعلاميه متميزه ليس فى العقبة وحسب بل وعلى مستوى المملكة .. من خلال الثقة الكبيره التى نالتها ابنة البادية الجنوبيه على المستوي الرسمى والشعبى والمهني. . فكانت نجمة الإعلام الأولى بقلمها النظيف ومتابعتها الدقيقه والنوعية. .. نكتب اليوم عن الصحفية المبدعة ناديه على الخضيرات .. وهى تخوض تجربة جديده بعد أن تفوقت فى تجربة الصحافة والإعلام رغم ظلم ذوى القربى .. والارهاصات التى تعرضت لها فى مشوارها الإعلامى لكنها كانت كالنخلة الشامخه تقدم أطيب الثمر .. عملا مهنيا احترافيا أجبر كل الناس على التصفيق لفارسة البادية الجنوبيه التى راهنت على دعم والديها وجمهورها وتفوقت …
نكتب ونقول … يا أبناء وبنات البادية الجنوبيه … حباكم الله بكنز إعلامي .. وكلمة نظيفة. ونشمية مجرد ذكر اسمها شهادة أن الباديه ولاده للإبداع والتميز .. وفوق هذا وذاك ..فكرا جديدا ورؤية مختلفه تحملها ناديه الخضيرات وهى تؤكد لنا فى حواراتها ومداخلاتها أن الباديه لم تعد حالة عامه بل أصبحت رقما صعبا .. أصبحت تحتاج إلى كفاءات علمية ومهنية للنهوض بواقعها ..
الصحفية ناديه على الخضيرات امانة في اعناقكم يا أحرار الباديه الجنوبيه ..ليس لأنها انحازت لكم فى قلمها ِ.. وليس لأنها تصدرت المشهد الإعلامى بالعقبه .. وليس لأنها قالت بصوت عال انا ابنة الصحراء المحملة بحب الوطن وصنعت لها اسما فى تاريخ الإعلام الأردني. . ولكن لأنها ابنة الشمس والنهار الأبيض. التى أعلنت بجرأة أنها قادره على إعادة صياغة خطاب الباديه من جديد نحو مزيد من التنمية والرفاه .. بفكر نير تحرسه فزعة النشامى والنشاطات. …ناديه الخضيرات .. راهنت عليكم فلا تخذلوها .. وامنحوا هذا القلم والعقل فرصة التجدد
                                                                                                                   لجنة نقابة الصحفيين في العقبة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .